سهر الليالي

سهر الليالي

اجتماعي ادبي ترفيهي
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مغارة جعيتا لبنان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة فلسطين

avatar

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 27/09/2011

مُساهمةموضوع: مغارة جعيتا لبنان   الأحد أكتوبر 23, 2011 7:07 pm

هي عبارة عن مغارة ذات تجاويف وشعاب ضيقة، وردهات وهياكل وقاعات نحتتها الطبيعة، وتسربت اليها المياه الكلسية من مرتفعات لبنان لتشكل مع مرور الزمن عالماً من القباب والمنحوتات والأشكال والتكوينات العجيبة. يعتبرها اللبنانيون جوهرة السياحة اللبنانية ، وقد توالى على اكتشافها عبر التاريخ رواد أجانب ومغامرون لبنانيون .

مغارة جعيتا هي من المعالم المهمة في لبنان
تتكون هذه المغارة من المغارة العليا والمغارة السفلى

تقع مغارة جعيتا بوادي نهر الكلب على بعد نحو 20 كلم شمال بيروت ، وتتكون من طبقتين، الطبقة أو المغارة العليا والمغارة السفلى.

المغارة العليا :
هي عبارة عن ترسبات كلسية رسمة لوحة رائعة في هذه المغارة
كأن يد نحات نحتتها بمنتهى الجمال

افتتحت المغارة العليا منها في يناير 1969، بعد أن تم اكتشافها عام 1958 وتأهيلها للزيارة على يد المهندس والفنان والنحات اللبناني غسان كلينك . وذلك في احتفالية موسيقية أقيمت داخلها اعدها خصيصاً لهذه المناسبة الموسيقار الفرنسي فرنسوا بايل .

وشهدت المغارة العليا بعد فترة مهرجاناً موسيقياً مماثلاً في شهر نوفمبر من العام عينه، عزفت فيه مقطوعات عالمية للموسيقار الألماني كارل هاينز شتوكهاوزن. وتتميز هذه الطبقة من المغارة بأنها تمنح زوارها متعة السير على الاقدام لمسافة، بعد عبور نفق يبلغ طوله حوالي 120 متر ، ليطل في الممرات بعد ذلك على الأقبية العظيمة الارتفاع، والموزعة فيها الأغوار بالاضافة إلى الصواعد والهوابط والاعمدة الكلسية وما إليها من اشكال مبهرة.

أما المغارة السفلى:
فهي عبارة عن بحيرة لم يكتشف منها الا القليل "كلما ابتعدت عن الباب الأمامي انخفظت درجة الحرارة"


يعود تاريخ اكتشاف الجزء السفلي من المغارة إلى ثلاثينات القرن ال19 مع رحلة للمبشر الاميركي وليام طومسون. وكان طومسون قد توغل فيها حوالي 50 متراً. وبعد أن اطلق النار من بندقية الصيد التي كان يحملها وأدرك من خلال الصدى الذي احدثه صوت إطلاق النار أنه للمغارة امتداداً جوفياً على جانب كبير من الاهمية.

* وبعد مضي بضع سنوات على تلك الحادثة، قرر اثنان من مهندسي «شركة اشغال مياه بيروت»، وهما «و. ج. ماكسويل» و«هـ. ج. هاكسلي»، واثنان من اصدقائهما، ومن بينهما القس «دانيال بلس» مدير الكلية الانجيلية السورية آنذاك، وهي التي اصبحت في ما بعد الجامعة الأميركية في بيروت، استكشاف نبع نهر الكلب، وهو النبع الذي يُغذي بيروت بمياه الشرب. فقام الفريق برحلتين استكشافيتين داخل المغارة وتوغل فيها حتى مسافة نحو 800 متر عام 1873، فيما بلغ مسافة 1060 مترا في العام التالي.
وعلى غرار ما كان يفعله وما زال يفعله الكثيرون من المستكشفين في العالم، سمى اعضاء الفريق احد الصواعد العملاقة، ويقع على بعد نحو 625 مترا من مدخل المغارة «عمود ماكسويل» على اسم رئيس الفريق. وفي موضع يقع على بعد نحو 200 متر من الاول، اطلقوا عليه اسم «مجمع الآلهة»، من دونوا اسماءهم وتاريخ استكشافهم على صحيفة من الورق وجعلوها في قنينة ووضعوا القنينة على رأس صاعد آخر. ومع مرور الزمن كست المياه القنينة بقشرة كلسية فاحكمت ختمها الى الابد وجعلتها جزءاً من الصاعد، وهي لا تزال في موضعها حتى اليوم.

وتوالت الرحلات الاستكشافية داخل المغارة ابتداء من عام 1892 بهدف التعرف على شبكة الانفاق الجوفية التي تتألف منها بشكل افضل وأدق، بحيث بلغ طول الانفاق التي امكن استكشافها حتى عام 1940 ما يناهز 1750 مترا. وكان جميع الذين قاموا بهذه الاستكشافات في ذلك الوقت من الجنسيات الانجليزية والأميركية والفرنسية.
المستكشفون اللبنانيون

* غير ان مراحل استكشاف مغارة جعيتا شهدت تحولاً جذرياً ابتداء من اربعينات القرن العشرين وحتى اليوم. فقد انتقلت الشعلة الى اجيال من المستكشفين اللبنانيين، ولا سيما اعضاء «النادي اللبناني للتنقيب عن المغاور» الذي اسسه عام 1951 المنقب اللبناني الاول ليونيل غرة. وقد قام المنقبون اللبنانيون منذ ذلك الحين، ومن خلال جمعياتهم المختلفة، بدراسة الموقع دراسة تميزت بالانتظام والدقة والمنهجية، واخذ عمق المغارتين المستكشفتين يزداد يوماً بعد يوم حتى بات طول الدهاليز المكثفة حالياً يصل الى حدود التسعة كيلومترات.

تقتصر زيارة مغارة جعيتا السفلى على عبور نحو 600 متر من اصل نحو 6910 امتار، تم استكشافها حتى الآن. وتتم في قوارب صغيرة تنقل الزائر عبر مسطح مائي متعرج يقطع سكونه هدير المياه الجوفية وتحيط به اعمدة من الصواعد والنوازل التي نحتت فيها الطبيعة على مدى ملايين السنين. ويقف على مدخل المغارة (حارس الزمن) وهو اضخم منحوتة في الشرق الاوسط بارتفاع 6 امتار و60 سنتم وبوزن 75 طناً











































الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سهر الليالي

avatar

عدد المساهمات : 95
تاريخ التسجيل : 26/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: مغارة جعيتا لبنان   الإثنين أكتوبر 31, 2011 3:00 am

مناظر خلابة تسحر الالباب
سبحان الله
كلك زوئ زهرة فلسطين
يعطيكي العافية


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة فلسطين

avatar

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 27/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: مغارة جعيتا لبنان   الأربعاء نوفمبر 02, 2011 3:18 am

سهر الليالي كتب:
مناظر خلابة تسحر الالباب
سبحان الله
كلك زوئ زهرة فلسطين
يعطيكي العافية



نورتي الموضوع سهر
شكرا للمرور



Uploaded with [URL=http://imageshack.us]ImageShack.us[/URL
]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مغارة جعيتا لبنان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سهر الليالي  :: السياحة والسفر مع سهر الليالي :: سياحة عربية-
انتقل الى: